الانتقال الى مكتبة الفيديو
 
كأس الاتحاد الآسيوي تعيد كرة القدم الدولية إلى العراق
السبت 20-05-2017
 
شفق نيوز

بعد أعوام من غياب المنافسات الرسمية ذات الطابع الدولي بسبب الظروف الأمنية وأوضاع الملاعب، يدشن العراق مرحلة عودة الساحرة المستديرة الدولية الى أراضيه الاثنين بمباراة "محلية" في الدور الثاني لكأس الاتحاد الآسيوي.

ويشهد ملعب فرنسو حريري في مدينة أربيل، لقاء القوة الجوية حامل لقب كأس الاتحاد الآسيوي ومنافسه الزوراء، ويترقبها العراقيون الذين ستتاح لهم متابعة مباراة رسمية خارج مضمار الــــدوري المحلي للمرة الأولى منذ العام 2013.

وفرض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ونظيره الآسيوي، حظرا على إقامة المباريات في العراق بشكل متكرر منذ العام 2003، حينما دخل العراق بعد الاجتياح الأميركي في سلسلة متواصلة من دورات العنف. الا ان الفيفا خفض في مَــايُوُ/أيَّــارُ الجاري الحظر، وسمح بإقامة المباريات الدولية الودية، على ان تكون الأولى في 1 تَمُّــوزُ بين العراق والأردن، وتقام في مدينة البصرة بجنوب البلاد.وبموازاة ذلك، وافق الاتحاد الآسيوي على طلب نظيره العراقي إقامة مباراة القوة الجوية والزوراء على ملعب عراقي، واختار لها ملعب فرنسوا حريري الذي يتسع لنحو 14 ألف متفرج، وسبق له استضافة نهائي كأس الاتحاد في العام 2012.

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
تحالف سائرون: لا يمكن لصوت خارجي اختطاف القرار السيادي للعراق
لجنة المرأة في الاتحاد الديمقراطي العراقي تقيم احتفالا بالمرأة العراقية في عيدها العالمي
مصادر: 3000 ملف فساد على مسؤولين يمنع الاقتراب منها
التركمان يقرِّرون الدخول في قائمتي الفتح والوطنيّة لخوض الانتخابات
الإعلام الكردي: اتفاق بين دمشق والوحدات الكردية على دخول الجيش السوري عفرين
بسبب صغر سنها.. العراق يسجن "حسناء داعش" ست سنوات
العبادي يتفق مع يلدريم على حل مشكلة النقص الحاد في المياه
انشقاقات مفاجئة وخلافات "دامية" تسبق الانتخابات
الموصل تحارب تأثير الجهاديين الفكري بدورات تثقيفية
بالصور.. مغامرة فنية جديدة في ذي قار: "مكسر جراديغ" التشكيلي على الأطلال
الحكيم لـ ولايتي:فوزنا الانتخابي نصراً لإيران
انشقاقات مفاجئة وخلافات "دامية" تسبق الانتخابات
 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





للمزيد من اﻵراء الحرة